الاثنين، 13 فبراير، 2012

حمل كتاب القرصنة البحرية في خليج عدن والمحيط الهندي التهديد والاستجابة pdf نسخة مصورة لأول مرة


عنوان الكتاب :  "القرصنة البحرية في خليج عدن والمحيط الهندي: التهديد والاستجابة"

المؤلف :  مجموعة من المؤلفين

تحرير : محمد سيف حيدر 

الطبعة : الأولى

سنة النشر : 2010م

الناشر : مركز البحوث  والمعلومات  ، وكالة الأنباء اليمنية " سبأ "

عدد الصفحات : 266 صفحة

حجم الكتاب : 55 ميجا بايت 

رابط التحميل :






نبذة عن الكتاب :

يشكل هذا الكتاب أول جهد بحثي عربي جامع وفاحص لظاهرة القرصنة في خليج عدن وغرب المحيط الهندي، وهي ظاهرة أمنية أخذت أبعاداً عالمية، وهو – فيما أعلم - الكتاب الأول الصادر باللغة العربية عن هذه الظاهرة وأكثرها عمقاً وشمولاً.

تناول الكتاب الذي حرره وألفه مجموعة من الباحثين اليمنيين، وصدرت طبعته الأولى عن مركز البحوث والمعلومات بصنعاء سنة 2010، وذلك في 264 صفحة من القطع المتوسط، تناول في دفتيه بالرصد والبحث والتحليل أسباب نشوء وتطور ظاهرة القرصنة البحرية في خليج عدن وغرب المحيط الهندي وتأثير ذلك على حركة الملاحة الدولية والأمن البحري في هذه الممرات المائية المهمة، والمجاورة لواحدة من أكثر مناطق العالم حساسية وحيوية، بالإضافة إلى آثارها السلبية على الأمن والاستقرار والاقتصاد، يمنياً وإقليمياً وعالمياً.
وقد بحثت محتويات الكتاب، المكون من ثمانية فصول موزعة بدقة وتعمق، في جذور هذه الظاهرة التي احتلت صدارة الاهتمامات العالمية في السنوات القليلة الأخيرة نتيجة ازدياد نشاط القراصنة الصوماليين وشركائهم في المياه الإقليمية بخليج عدن وغرب المحيط الهندي.
تناول الفصل الأول “ظاهرة القرصنة الصومالية في خليج عدن والمحيط الهندي: الجذور والتقنيات والآفاق”، فيما ركز الفصل الثاني على “قراصنة الصومال واللعبة المتغيرة في خليج عدن: لاعبون جدد ومشهد ملتبس”، فيما حمل الفصل الثالث عنواناً دالاً ومهماً وهو “الاقتصاد السياسي للقرصنة البحرية في خليج عدن: كشف حساب أولي”، وعرض الفصل الرابع قضية “القرصنة الصومالية كتهديد للأمن القومي اليمني: المظاهر والأبعاد”.
أما الفصل الخامس فتطرق إلى محور“مواجهة تهديد القرصنة في خليج عدن: مقاربة أولية للمواقف الدولية والإقليمية واليمنية”، فيما ألقى الفصل السادس الضوء على “قوات خفر السواحل ودورها في حماية أمن اليمن البحري (مع التركيز على مشكلة القرصنة في خليج عدن)”، وحاول الفصل السابع معرفة “سر الإخفاق: لماذا تفشل الجهود الدولية في مكافحة القرصنة الصومالية”، في حين قدم الفصل الثامن مقاربة ختامية عنوانها “نحو رؤية إستراتيجية يمنية وإقليمية شاملة لمواجهة القرصنة البحرية في خليج عدن والمحيط الهندي”.
كما أشتمل الكتاب على ملاحق رصدت أهم عمليات القرصنة المسجلة حتى لحظة بدء إعداد هذا الكتاب، وكذا قرارات مجلس الأمن الدولي حول ظاهرة القرصنة البحرية في خليج عدن وغرب المحيط الهندي.

 
تحية خاصة للأخ الكريم : علي مولا القائم بالرفع 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق