الخميس، 7 يونيو، 2012

بيان من جبهة علماء الأزهر فرع سنورس بالفيوم حول الإنتخابات الرئاسية

 

 بيان جبهة علماء الأزهر الشريف 


بعد الحمد والثناء على المولى عزوجل ورسوله .

تعلن جبهة علماء الأزهر الشريف - فرع سنورس - إنطلاقا من مسئوليتها الشرعية والدينية مايلي :- 

1- الرفض التام للالتفاف على الثورة وهضم حقوق الشهداء من خلال إنتخاب أحد أركان النظام السابق للرئاسة ، والمحاكمات الوهمية للنظام وأتباعه ، والذي ثبت بالدليل أن النظام السابق مايزال موجودا ولم يتغير شيء .

2- الدعوة إلى توحيد الصف بين أبناء الشعب المصري بطوائفه وأحزابه وتياراته وتوجهاته للوقوف في وجه المنتفعين الناهبين لثروات الوطن على مدار السنوات الماضية وحتى الان من أتباع النظام السابق .

3- نظرا لعجز فصيل واحد عن تحمل جميع المسئوليات نؤكد على وجوب إشتراك جميع طوائف الشعب المصري في تسيير مصالح البلاد وتوزيع السلطات وعدم الاستحواذ عليها .

4- التأكيد على الوحدة الوطنية والتالف بين أبناء مصرنا الحبيبة وعدم الانسياق وراء الشائعات المغرضه .

5- حرصا على البلاد من عودة الظلم والفساد نؤيد من يدعو إلى المشروع الإسلامي (د/ محمد مرسي ) ونقف بجواره ناصحين له أن يتجنب الأخطاء السابقة ، وأن يطمأن الأمة ، ويجمع الصفوف ، ويتحلى بالصفات الشرعية والإخلاقية من حكمة وسماحة وبذل وتضحية .

6- ندعوا حضراتكم للخروج في مسيرة وطنية تنادي باستمرار الثورة وتحقيق أهدافها ، ووحدة الصف في وجه أعدائها ، وذلك يوم الجمعة القادمة الموافق 8 / 6 / 2012 ميلاديا ، بعد صلاة العشاء من أمام مسجد مبارك بمدينة سنورس بالفيوم .

سائلين المولى - عزوجل - النجاة لنا ولمصرنا الحبيبة من كل مكروه وسوء اللهم امين .

خالص التقدير : جبهة علماء الأزهر الشريف .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق