السبت، 21 يناير، 2012

وزيرا الثقافة المصري والتونسي في افتتاح معرض القاهرة الدولي للكتاب غدا

معرض القاهرة الدولي للكتاب
يفتتح صباح غد الأحد معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الثالثة والأربعين بأرض المعارض بمدينة نصر تحت رعاية الدكتور كمال الجنزورى رئيس مجلس الوزراء وبمشاركة الدكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة ومهدي مبروك وزير الثقافة التونسي حيث تحل تونس ضيف شرف المعرض لهذا العام ، ويرافقهما دكتور أحمد مجاهد رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب ، ومحمد رشاد رئيس إتحاد الناشرين.

وتأتى أهمية المعرض أنه يعد الأول بعد ثورة 25 يناير، للتأكيد على أن مصر هي منارة الحضارة، وأنها بلد الأمن والأمان، وأن ثورتها بمثابة انطلاقة عهد جديد من الحرية والنهضة الثقافية والاقتصادية في ظل حرص عدد كبير من الناشرين على المشاركة في المعرض، ويبلغ عدد الناشرين المشاركين 745 ناشرا عربيا وأجنبيا ومصريا من 29 دولة منها 17 دولة عربية و 12 دولة أجنبية، ومن المقرر أن يتم إغلاق المعرض يومي 25 و 26 يناير على أن تستأنف فعالياته مرة أخرى يوم 27 يناير.

وتقرر أن تقام دورة المعرض لهذا العام تحت عنوان " عام على ثورة 25 يناير " وتناقش أبرز وأهم القضايا من خلال عقد عدد من الندوات الثقافية، منها دور الفكاهة والسخرية في الثورة ،و أثر الفضاء الإلكتروني في صناعة الثورة ، الفضائيات والثورة ، الثورات المصرية المسكوت عنها ، الرأسمالية العالمية والثورات العربية ، السياسات الثقافية بعد الثورة ، برلمانات الربيع العربي ، وثورة 25 يناير وعقد إجتماعى جديد ، أزمة صياغة الدستور في مصر ، وثائق الأزهر والوفاق الوطني ، الدولة المدنية  مصطلح واحد ومفاهيم متباينة ، وأحزاب وائتلافات ما بعد الثورة ، العلاقات المصرية الأفريقية بعد الثورة.


كما يتضمن برنامج معرض القاهرة الدولي للكتاب عقد لقاء مع دكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة يعقبه توزيع جائزة أفضل كتاب لعام 2011 في مجالات الرواية والقصة والشعر الفصحى والعامي ،وأفضل كتاب علمي ، وكتاب للأطفال ، والتراث والسياسة والفنون ، والعلوم الاجتماعية ، حيث تبلغ قيمة كل جائزة عشرة آلاف جنيه ، بالإضافة إلى درع الهيئة المصرية العامة للكتاب .

ويقدم المقهى الثقافي ندواته المتميزة مقسمة إلي ثلاثة محاور الأول بعنوان  "التنوع الثقافي الشعبي " ،و المحور الثاني " شهادات ميادين التحرير " ، أما المحور الثالث فهو "لقاء مفتوح مع أبرز الشخصيات السياسية الثقافية والفنية".. أما برنامج " كاتب وكتاب " فيناقش كتاب "الكنيسة المصرية بين توازنات الدين والدولة" للكاتب هاني لبيب ، وكتاب " 25 يناير بين التحول الديمقراطي والثورة الشاملة" للكاتب السيد يسين،وكتاب " مصر والمصريون في عصر مبارك" للكاتب جلال أمين ، و"جذور الفساد الإداري في مصر" للكاتب عبد الخالق فاروق ، و"ثورات العرب والخطاب التأسيسي" للكاتب على مبروك ،و"تطور مصر الحديثة" للكاتب أحمد زكريا الشلق ، و "المقريزي" للكاتب أيمن فؤاد سيد ، وكتاب " ثورة 25 يناير .. قراءة أولى" للكاتب وحيد عبد المجيد .

كما يتضمن برنامج كاتب وكتاب مناقشة كتاب "الأمن المائي وإشكالية التنمية والاستقرار" للكاتب أيمن عبد الوهاب، و"أربعة شهور في قفص الحكومة" للدكتور حازم الببلاوى ، و"حرب اللاعنف وعلاقتها بالفوضى الخلاقة" للكاتب عبد القادر الهوارى ، و" انتفاضات أم ثورات" للكاتب محمد حافظ دياب، و" الثورة المصرية بين المرحلة الانتقالية والقضية الفلسطينية" للكاتب عبد العليم محمد.


وتشمل فعاليات الاحتفال بمعرض القاهرة الدولي للكتاب أيضا الاحتفالات الثقافية لشاعر الشعب بيرم التو نسى ، والاحتفال ب 150 عاما على ميلاد جورجي زيدان ،و 100 عام على رحيل الزعيم أحمد عرابي ،و 100 عام على ميلاد الكاتب نجيب محفوظ ، وبرنامج في وداع خيري شلبي ، وأعمال صلاح جاهين الكاملة ، وفى وداع إبراهيم أصلان .

كما يتضمن المعرض ثلاث عشرة "مائدة مستديرة "، و"احتفاليات فنية" تستضيف نخبة من كبار الفنانين وكتاب الدراما والمخرجين والنقاد من بينهم صلاح السعدنى،ومحمود حميدة، وليلى علوي، وهند صبري، والمخرجة السينمائية أنعام محمد على ، والكاتب حلمي بكر، وغيرهم ، وتقديم مجموعة من العروض السينمائية والمسرحية المتنوعة التي تحتفي بثورة مصر،إلى جانب تقديم أمسيات شعرية بحضور الشاعر أحمد عبد المعطى حجازي وعبد الرحمن الأبنودى ، وفاروق شوشة، وحسن طلب، بالإضافة إلى الشاعر أحمد فؤاد نجم وغيرهم .

وتتضمن البرامج أيضا تقديم برامج ثقافية تختص بالطفل من خلال تقديم ثلاث عشرة ورشة تلبى كافة احتياجات الطفل بالتعاون بين الهيئة المصرية العامة للكتاب والمركز القومي لثقافة الطفل، والمركز القومي للطفولة والأمومة، ويشارك نخبة من مثقفي تونس ومبدعيها في فعاليات المهرجان من بينهم على المحجوبى ، آدم فتحي، بالإضافة إلى بعض المبدعين المصريين والعرب على رأسهم أحمد إبراهيم الفقيه وهاني الصلوى وأحمد الفيتورى وسلوى بكر .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق