الجمعة، 20 مايو، 2011

حمل مكتبة دعوة الحق المغربية كاملة الأعداد pdf نسخة مصورة

 مجلة دعوة الحق المغربية pdf نسخة مصورة
 


هذه مجلة دعوة الحق التي تصدرها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالمملكة المغربية ...
والتي أسسها الملك محمد الخامس رحمه الله تعالى
بجميع أعدادها، بداية من سنة : 1376 هـ / 1957 م إلى سنة : 1422 هـ / 2002 م
ويكفيك أن تعلم أن من كتابها : العلامة السلفي الكبير : تقي الدين الهلالي عليه رحمة الله

عن المجلة :

أسست مجلة دعوة في السنوات الأولى من الاستقلال بعد عقود من استيلاء الاستعمار الأجنبي على البلاد، فكان تأسيسها من قبل وزارة الأوقاف، إعلاما بانطلاقة علمية وثقافية وفكرية للمسيرة المغربية من أجل بناء البلاد وعلامة لبداية عهد الانبعاث والتحرر في جميع المستويات.
ولعل أبلغ دليل على ذلك الكلمة التي خطها الملك محمد الخامس رحمه الله مخاطبا بها دعوة الحق عند بدايتها، وجعلتها المجلة وثيقة انطلاقها وخطة عملها حيث قال في الخطاب الذي وجهه للمشرفين عليها:
" .. ولذلك سرنا أن تتولى وزارة الأوقاف إصدار مجلة جامعة تعنى بصفة خاصة بناحية الإصلاح الديني، كما تعالج مختلف الشؤون الاجتماعية والثقافية، ولنا وطيد الأمل في أن يلتف حولها دعاة الفكر والثقافة والإصلاح في هذه البلاد وغيرها لتؤدي مهمتها، وعسى أن تسلك دعوة الحق سبل النجاح والتوفيق"
هكذا صارت مجلة دعوة الحق   شعلة وضاءة في سماء الفكر المغربي الحديث، واستطاعت خلال مسيرتها الطويلة التي امتدت لخمسين سنة، أن تجمع حواليها نخبة من كبار المفكرين المسلمين، وطائفة من أعظم رواد الثقافة العربية وجماعة من أنبغ الأدباء شعراء وناثرين، وهم أكثر من أن يحصوا، لدرجة أننا نستطيع أن نقول أن المجلة استقطبت – فيما مضى – أعظم مثقفي اللغة العربية وكبار كتابها، بل كبار المفكرين العالميين الذين ترجمت أعمالهم إلى العربية...وهكذا احتوت دعوة الحق  خلال رحلتها المباركة الميمونة ما يقرب من 1300 كاتبا حرروا أزيد من 6000 مقالا ودراسة متنوعة وشاملة لأوجه الفكر المغربي والعربي الإسلامي والبشري عامة على اختلاف منطلقاته وتوجهاته.
وإذا نظرنا إلى مسيرة هذه المجلة المباركة التي تعد من أعرق المجلات الفكرية والثقافية في بلاد الإسلام، يمكننا أن نلاحظ مجموعة من الخصائص التي لازمتها، ومنها:
-        تنوع الكتاب: فلم تقتصر المجلة على الكتاب المغاربة وحدهم بل انفتحت على غيرهم من المغاربيين من الجزائر وتونس وليبيا وموريتانيا، كما كتب فيها علماء من غرب إفريقيا من السينغال والنيجر ومالي، وانفتحت كذلك على الشرق العربي فاحتضنت كتابا بارزين من مصر وسوريا والعراق وفلسطين والخليج العربي، وامتد إشعاعها إلى الشرق الأقصى فحرر فيها كتاب من باكستان والهند وإيران، أما بلاد الغرب فكان لها نصيب كبير بالمترجمات من أوربا وأمريكا الشمالية والجنوبية من لغاتها المختلفة.
-        تنوع الموضوعات: لم تقتصر مجلة دعوة الحق كذلك على المضامين الخاصة بالمغرب أو بلاد العرب والمسلمين وإن كانت هي الغالبة، بل تناولت ما تعلق بالعصر من مستجدات فكرية وتحاليل وموضوعات ومناقشات علمية وأدبية، وحتى ندرك أهمية إسهامها وشمول تناولها يكفي أن نذكر مثلا أنها تابعت الظاهرة الأدبية إبداعا ونقدا في البلاد العربية والإسلامية وفي إفريقيا والصين والهند وباكستان وأفغانستان  وبلاد الاتحاد السوفيتي السابق وأوربا شرقيها وغربيها وأمريكا وكندا وأمريكا اللاتينية ..
-        انطلاقها من تصور واضح للتراث وأهميته في تحقيق النهضة، فاهتمت بالتراث المغربي والعربي الإسلامي والتراث البشري عامة ودرسته وأبرزت أوجهه النيرة المضيئة، كما حافظت على صلتها بعصرها، فمثلت طموح المغاربة والشعوب المستغلة للتحرر والنهضة والنمو عبر تشريح المشاكل والتماس الحلول، وقد تأتى لها ذلك بفضل طاقم الكتاب الذين لازموا الكتابة فيها، والذين تميزوا بمكانة مرموقة في تاريخ الثقافة والفكر سواء في المغرب أو البلاد العربية والإسلامية أو على الصعيد العالمي..
-        متابعتها للنضال المغربي من أجل التحرر ورفض التبعية والاستغلال عبر مواكبة عمل المغاربة على تحرير بلادهم واستكمال وحدتهم الترابية وبنائهم الاقتصادي والاجتماعي، وعملهم مع بقية البلاد على تحرير بلاد الإسلام وتوحيدها والحفاظ على مقوماتها الدينية والثقافية..
-        الانفتاح على الثقافات العالمية والاتجاهات الفكرية السائدة بغية التعرف عليها ودراستها، وقد كانت مجلة دعوة الحق تستنير في ذلك بالقرآن الكريم والحديث النبوي الشريف اللذان أمرا بالبحث عن الحكمة أينما كانت والاستفادة منها.
إن كل هذه الخصائص والسمات  تبرز أهمية مجلة دعوة الحق وعظمة الجهود التي بذلها المشرفون عليها خلال 50 سنة من أجل جعلها منارة للثقافة والفكر بالمغرب ومحيطه العربي الإسلامي والعالمي، حتى صارت في وقتنا الحاضر بفضل ما حوته من موضوعات مهمة بأقلام كتاب مرموقين، مرجعا لا يستغنى عنه في دراسة التاريخ والأدب والفكر والثقافة والمجتمع في المغرب خاصة والبلاد العربية والإسلامية عامة..ويكفي أن نذكر مثلا أن مجلة دعوة الحق احتضنت أجيالا من الكتاب حرروا دراسات ومقالات مفردة أو مسلسلة سرعان ما تحولت بسبب غناها و أهميتها إلى كتب ودراسات وأبحاث صدرت بعد ذلك في مجلدات متعددة، وهذه القيمة الفريدة هي التي تبرز العمل الذي قامت به وزارة الأوقاف مشكورة والمتمثل في إخراج الأعداد الكاملة لمجلة دعوة الحق في سبعة أقراص مدمجة تيسر للباحثين الاطلاع على القديم النادر منها والجديد المتوفر وتصفحه كما تمكنه من البحث عن مبتغاه والوصول إلى المقالات والدراسات والأشعار  بأيسر كلفة وأقل جهد في هذه الموسوعة العلمية والفكرية التي فاربت 400 عددا. والتي تم أخيرا جمع أعدادها في موسوعة رقمية في 7 أقراص مدمجة.
إن كل ما ذكرناه إضافة إلى ما تميزت به المجلة من انطلاقتها في بداية الاستقلال وتمثيلها طموح المغاربة في النهضة والبناء والوحدة، يجعلها إنجازا وطنيا خالدا في مجال المعرفة والعلم والثقافة والصحافة الوطنية البانية، إنجاز يحق للمغاربة جميعا وللأجيال اللاحقة  أن تفخر به ، وتخلد ذكراه في ندوات ولقاءات وأعمال علمية وثقافية وفكرية،  كما أن الحرص على استمرار  هذه المجلة الفكرية الرائدة وفاء للأجيال التي مضت وأفنت أعمارها في النضال من أجل استقلال الوطن  وبنائه والحفاظ على مقوماته وقيمه الإسلامية الخالدة..
غير اننا حينما ننظر إلى هذه المجلة العريقة في حاضرنا نصدم من واقعها المرير حين اضطربت مسيرتها منذ سنوات حتى غابت الآن عن الصدور ، ولم نعد نراها في الأكشاك ، بل إننا نجد صمتا مريبا يلف مصيرها، فلم يعد يعرف محبوها ولا المهتمون بها مآلها،  هل تأخرت عن الصدور أم أنها توقفت تماما؟؟
إن ذكرى مرور 50 سنة على صدور مجلة دعوة الحق ينبغي أن تكون مناسبة احتفال وتكريم، احتفال بمجلة من أعرق المجلات في العالم الإسلامي وتكريم لروح الوطنيين المخلصين الذين أسسوها، واستحضارا واستلهاما لما سوده كتابها خلال 5 عقود من دراسات وأبحاث حول تراث المغرب وتاريخه وفكره الحضاري... إن هذه المناسبة ينبغي أن تكون فرصة لبعث المجلة وتزويدها بالدماء الجديدة لتنطلق قوية نشيطة كما كانت في فجر الاستقلال، لا أن تصير – لاقدّر الله -  مناسبة لإقبارها ونصب شاهد على رمسها كتب عليه: هنا ترقد مجلة دعوة الحق لسان الوطنية الحضارية والفكرية بالمغرب.
من :وحدة المعرفة كانول



مكتبة المنارة الأزهرية

نبدأ باسم الله :

1 - أعداد السنة الأولى :
http://www.archive.org/details/dawathaq
2 - أعداد السنة الثانية :
http://www.archive.org/details/dawathaq2
3 - أعداد السنة الثالثة :
http://www.archive.org/details/dawathaq3
4 - أعداد السنة الرابعة :
http://www.archive.org/details/dawathaq4
5 - أعداد السنة الخامسة :
http://www.archive.org/details/dawathaq5
6 - أعداد السنة السادسة :
http://www.archive.org/details/dawathq6

7 - أعداد السنة السابعة :
http://www.archive.org/details/dawathq7


8 - أعداد السنة الثامنة :
http://www.archive.org/details/dawathq8

9 - أعداد السنة التاسعة :
http://www.archive.org/details/dawathq9

10 - أعداد السنة 10
http://www.archive.org/details/dawathq10

11 - أعداد السنة 11
http://www.archive.org/details/dawathq11



12 - أعداد السنة 12 :
http://www.archive.org/details/dawathq12

13 - أعداد السنة 13 :
http://www.archive.org/details/dawathq13

14 - أعداد السنة 14 :
http://www.archive.org/details/dawathq14

15 - أعداد السنة 15 :
http://www.archive.org/details/dawathq15



17 - أعداد السنة 17 غير متوفرة عندي


http://www.archive.org/details/dawathq16

18 - أعداد السنة 18 :
http://www.archive.org/details/dawathq18 16- أعداد السنة 16 :

19 - أعداد السنة 19 :
http://www.archive.org/details/dawathq19

20 - أعداد السنة 20 :
http://www.archive.org/details/dawathq20
 

21 ، 22 - أعداد السنة 21 و 22 على هذا الرابط :
http://www.archive.org/details/DawatHaq21

23 - أعداد السنة 23 :
http://www.archive.org/details/dawathaq23  


24 - أعداد السنة 24 :
http://www.archive.org/details.php?i...er=dawatalhq24


25 - أعداد السنة 25 :
http://www.archive.org/details/dawatalhq25

26 - أعداد السنة 26 :
http://www.archive.org/details/dawatalhq26

27 - أعداد السنة 27 :
http://www.archive.org/details/dawatalhaq27

مكتبة المنارة الأزهرية

أعداد السنة 28 :
http://www.archive.org/details/dawatalhq28

29 - أعداد السنة 29 :
http://www.archive.org/details/dawatalhq29

30 - أعداد السنة 30 :
http://www.archive.org/details/dawatalhq30

31 - أعداد السنة 31 :
http://www.archive.org/details/dawatalhq31


32 - أعداد السنة 32 :
http://www.archive.org/details/dawatalhq32


رابط بديل:

حصل خطأ في تحميل أعداد هذه السنة على أرشيف، وهذا رابط جديد :
http://www.archive.org/details/dawatalhaq32


وهنا صفحة أرشيف لمجلة دعوة الحق :




وهذا  موقع وزارة الأوقاف المغربية



* شكري موصول لأبي عيسى الإلغي، الأخ الفاضل الحبيب الذي سهر على نشر هذا التراث
هذا والله المستعان وعليه التكلان
محبكم والداعي لكم / أسامــــة بن الزهــــــراء

في مكتبة الألوكة 

هناك تعليقان (2):

رجاء يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
جزاك الله خيرا و نفع بك

أخي الفاضل أسامة، هل تأذن لي في بيع هذه المصورات على dvd ، فأنا أبيع الأقراص في محل والدي أنوي بذلك إيصال العلم النافع، و نفع نفسي و إخوتي بالمال الحلال. هل تأذن؟
أم علي استئذان الأخ أبي عيسى الإلغي؟

طه كمال خضر الأزهري يقول...

أخي الحبيب وخيرا جزاكم الله ونفع بنا وبكم اللهم امين ، ونوجه عناية سيادتكم أننا من عشاق مجلة دعوة الحق المغربية لما تحويه من تراث وعلم نافع ، ولكني أشارت في نهاية الموضوع أنني لست من قام بتصويرها ولا نشرها ، ولكن الموضوع مأخوز من مكتبة الألوكة بالمجلس العلمي ، وان الناشر لهذا التراث الساهر عليه هو أبو عيسى الألغي ،وناقله في المجلس هو الأخ الكريم، أسامة بن الزهراء ، فعليكم أن تتوجه لمكتبة المجلس وتسأل كلاهما عن بيع هذه المصورات ، وهل لها حقوق نشر أم لا ، فلست من بلد المغرب الشقيقة ، وإنما هم أعلم بهذا مني ، وأظنك تستطيع عمل شيء جميل يرحيك من كل هذا ، ألا وهو الذهاب لوزارة الأوقاف والشئون الإسلامية لديكم والتي قامت بنشر هذا التراث وسؤالها عن هذا السؤال ، وأظنها إن شاء الله عزوجل ستوافق على هذا ، بل قد تمدكم بكتب كثيرة مماثلة إن شاء الله عزوجل لتقوم ببيعها ، أو ربما تعطيكم الجواب الفصل بالنسبة لسؤالكم ، ونسأل الله عزوجل أن يرزقنا وإياكم الحلال الطيب المبارك وجميع المسلمين اللهم امين ، وفقك الله تعالى وسدد خطاك وحفظك من كل سوء وبارك فيك اللهم امين .

إرسال تعليق