الثلاثاء، 20 سبتمبر، 2011

السيد وزير التربية والتعليم هل تسمعني ؟؟؟؟ حول

سيادة وزير التربية والتعليم هل تسمعني ؟؟ حول

كتب : طه كمال الأزهري 

السيد وزير التربية والتعليم ، في هذه المرحلة الفاصلة من تاريخ مصر ، أعجب كثيرا من سياستكم إتجاه إضراب المعلمين ، إنني أشعر بالدهشة من موقفكم إتجاه هذا الإضراب :

أولا : كان من الواجب عليكم سيدي الكريم أن تقوموا بوضع خطط لمثل هذه الأزمات ، وأعلم أنكم تعرفون وقبل بداية العام الدراسي الجديد بأن هناك إضراب سوف يحدث بين صفوف المعلمين ، وعليه كان من الواجب بل من اللازم أن تقوموا بوضع خطط لمواجهة هذا الإضراب ، والخروج من مثل هذه المواقف بكل قوة .

ثانيا : لابد وأن يكون موقفكم صريح وحازم في مثل هذه القضايا ، فإما أن توافقوا على مطالبهم ، وإما أن يكون هناك عقوبة صريحة كعزل المعلمين الذين قاموا بالإضرابات وهذا القرار يكون فوريا ، ولا مماطلة فيه ، لأننا في وقت لا يحتاج إلى المماطلة أو نرمي العقاب على المحافظين يحددونه كما يرون ، معذرة سيدي أرى أن هذا علاج يساعد على تفاقم الأزمة بدلا من الخروج منها.

ثالثا : لديكم في مصر جيش من خريجي الجامعات في مختلف التخصصات مما يكفي وزارة التربية والتعليم وغيرها ،وهذا الجيش يجلس على " دكة الإحتياط " إن صح التعبير ، لماذا لا يتم الإستفادة من هذا الجيش العظيم الذي يمثل ثروة لا توزن بالذهب ،ولا تقدر بثمن لم نُحسن إلى الان إستغلالها والإستفادة من جهودها !!!!!!
يجب أن يكون لهؤلاء الخريجين دور في النهوض بأمتهم ، وأعلم أن المسئولين إلى الان لم يُتيحوا لهم الفرصة الكاملة لكي يلعبوا هذا الدور ، فهل ان الاوان سيدي لكي نستفيد من هذه الطاقات المعطلة في معالجة الأزمات وفي النهوض بالأمة وفي الخروج من هذه المرحلة الفاصلة من التاريخ بسلام ؟

رابعا : ما دور الخريجين في وزارة التربية والتعليم ؟ يوجد الالاف من الخريجين الذين يعملون بوزارة التربية والتعليم ويتقاضون راتب شهري لا يتجاوز 150 جنيها شهريا بالنسبة للتعاقد السنوي ، مع العلم بأن منهم الكفاءات التي لو أخذت مكانها الصحيح لغيرت من مسيرة التربية والتعليم إلى الأفضل حتما إن أحسنا الإستفادة والتوجيه ، ليس هذا فحسب ، بل هناك الاف أيضا من المتعاقدين بنظام الأربع سنوات يمكن الإستفادة منهم في حل مثل هذه المشكلة ، فمن يقوم بالإضراب عن العمل يكون جزاؤه هو الفصل من التعيين ويكون القرار الذي يليه تعيين غيره مباشرة من الخريجين الأكفاء دون رشوة أو محسوبية أو غيره كما يحدث الان في الكثير من الإدارات أو في الإدرات جميعها إلا من رحم ربي .

خامسا : سيدي الكريم ، هل لديكم خطة سريعة للخروج من أزمة إنحطاط التعليم التي نعيشها الان ؟؟؟ وهل لدى فضيلتكم خطة سريعة للتخلص من الذين يفسدون في وزارة التربية والتعليم ممن يتعاملون بالرشاوي والمحسوبية ، ومن المراقبين الذين لايراقبون ولا يُسوون شيئا غير الحصول على الرواتب شهريا بدون عمل !!!!؟؟؟ ، هل لدى سيادتكم خطة محكمة للإطاحة بكل من في إدارات التربية والتعليم ولا يتقنون عملهم ؟؟ هل لديكم خطة محكمة للتخلص من المعلمين الذين يقومون بإعطاء الدروس الخصوصية ويتركون الإتقان في مدارسهم التي يعملون بها ؟ بل قد لا يذهبون إلى مدارسهم التي يعملون بها سواء تقاضوا الراتب الشهري أم لا ؟؟؟؟ سيدي الوزير : هل لديكم خطة محكمة لتعيين الكفاءات من الخريجين والتخلص من الكثير من المعلمين الذين لافائدة منهم سوى استمرار انهيار التربية والتعليم ؟؟؟ سيدي لدينا أدلة على كل مانقول ، ولكن هذا ليس وقت الحساب والطعن ، وإنما هو وقت الجد والعمل والإجتهاد .

سيدي الوزير أطلت على سيادتكم ، ولكن لابد وأن تلتمس لي العذر فأنا أعشق هذه البلد وأعرف ديني جيدا وواجبي اتجاه الدعوة للإصلاح والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وأقول لك سيدي مهمتكم ليست سهله ، بل نعلم جيدا أنها غاية الصعوبة ، بل تحتاج إلى بطانة صالحة لتصلح مافسد من وزارة التربية والتعليم ، وتحتاج منا دائما إلى الدعاء بالتوفيق وتسديد الخطى وهذا ماسندعوا لك به دائما .

سادسا  : كلمه للمعلم :

تناسى المعلمون أن هناك مهمة أخلاقية ورسالة قد كلفهم الله بها لابد من تبليغها على أتم وجه وأكمله ، ولكن هناك من ضرب بهذه الرسالة عرض الحائط وضرب بمباديء هذه المهنة الجليلة وأخلاقها عرض الحائط بحجة أن هذا لابد وان يتم وأن لهم حقوق لم تنفذ وغير هذا أقول لهم :

1- الأخوة المعلمون : الإضراب فيه إخلال بتوازن البلاد في هذه المرحلة المهمة في التاريخ ، فهل من واجبكم أن تقفوا لتعالجوا الخلل أم تقفوا لتوسعوا الخلل ؟؟؟؟

2- أعجب من أخوه كثيرين يُضربون في وزارة التربية والتعليم وهم أصلا أساس الرجعية والتخلف في التعليم ، بل هم أساسا أصل إنحطاط التعليم في مصر في الفترة السابقة كلها والى الان ، فياترى على أي شيء يكون لهم حق الإضراب ، وهم سبب أزمة نحتاج لكي نعالجها أن تضافر كل الجهود وتتكامل العقول ، ونحتاج إلى أمناء صادقين للخروج من هذا الإنحطاط الذي أوقعتم التعليم فيه ، فلماذا الإضراب إذا ؟ هل تُضربون لأنكم لم تُعاقبوا حتى الان ؟؟؟ أم أن هذا الإضراب لبيان أن الرحمة قد نُزعت من قلوبكم للتخلي عن واجبكم ورسالتكم وضمائركم في سبيل المال ، وتوضحون للجميع أنكم لا تستحقون هذا اللقب بجدارة ؟؟؟ أم أن هذا الإضراب لبيان أن مهنة التعليم أصبحت لغير الشرفاء الذين يتركون التلاميذ والطلاب في الفصول ولا يُعيرونهم أي إهتمام ، بل ويتركونهم يذهبون إلى بيوتهم ومنازلهم قبل موعد إنتهاء الدراسة ، بل قد يتركونهم في الشمس الحارة المحرقة في المدرسة يلعبون إلى أن ينتهي اليوم الدراسي بدون أن يستفيدوا شيئا وكل عام وانتم بخير ، هل هذا هو شرف المهنة ؟؟؟ إن قال معلم أن هذه حقوق لنا ولا تؤخذ إلا هكذا أقول له راجع تاريخ المعلمين الفضلاء ، واقرأ التاريخ لتتحسر على مافاتك من مواثيق للشرف والأمانة اتجاه هذه الرسالة الجليلة  ، اتقوا الله عباد الله ،وإلا فلماذا قد قبلتم بالعمل من قبل إن كنتم غير راضين عنه  ؟؟؟؟

3- اتقوا الله أيها المعلمون ، وارجعوا إلى رشدكم ، ولكم أن تتصوروا لو صدر مرسوم من وزير التربية والتعليم قال فيه ، من قام بالإضراب عن العمل سوف يُفصل من عمله ويقعد في بيته ، ماذا سيكون موقفكم ؟؟ هل ستضربون ؟؟ هل ستقدمون إستقالتكم ؟؟ سيكون في هذا فوز للتعليم وكسب للتربية بكل صراحة ، وكلامي لا أتوجه به إلا إلى من ترك رسالته وترك أصول ومباديء مهنته ، وضرب بالأخلاق وبالرحمة عرض الحائط .

في النهاية : سيدي الوزير : هل تسمعني ؟؟ حول .

نرجوا أن نعي الدرس جيدا ، وأن نعلم أن الإضرابات في مصر الان هي طريق لخراب مصر ، والله هذا صدق ، والإعتصامات والمطالب الفئوية وغيرها ، والثائر الذي لايهدأ أبدا كل هذا قد يؤدي بنا إلى طريق مسدود لا مخرج منه .
فيجب علينا أن نتريث في أحكامنا في هذه الفترة المهمة والفاصلة في تاريخ أمتنا حتى نخرج من الازمة بسلام وأقوى من أي عهد سبق ، وأستحلفكم بالله أن تراعوا ربكم في كل ما كلفكم به ، وأن تحفظوا رعيتكم كل في منصبه وكل في عمله واتقوا الله ما استطعتم .

واخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق