السبت، 21 مايو، 2011

إيران توقف 30 جاسوسا يعملون لحساب أمريكا

إيران توقف 30 جاسوسا يعملون لحساب أمريكا
تفكيك شبكة تجسس بإيران

أعلنت وزارة الاستخبارات الإيرانية اليوم السبت تفكيك شبكة "تجسس وتخريب" كبيرة وتوقيف "30 جاسوسا" يعملون لحساب الولايات المتحدة .
وقالت الوزارة في بيان تلي عبر التلفزيون الرسمي "في عملية جرت في داخل وخارج البلاد ، تم تفكيك شبكة تجسس وتخريب معقدة على علاقة بالسي آي ايه".
ولم تقدم ايضاحات حول هوية الاشخاص المعتقلين ، ولا تاريخ اعتقالهم.
وجاء في البيان ان عملاء اجهزة الاستخبارات الأمريكية "كانوا يحاولون الايقاع بالمواطنين الايرانيين من خلال عرض منحهم تأشيرات دخول ووعود بأذونات اقامة في الولايات المتحدة والعمل وتأشيرات دخول للدراسة".
واضافت الوزارة ان هذه الشبكة "كانت تستخدم السفارات والقنصليات الاميركية في عدة دول وخصوصا في الامارات العربية المتحدة وماليزيا وتركيا ، لجمع معلومات عن المراكز العلمية والجامعية" الايرانية.
واوضحت ان الشبكة حددت هدفا يقضي بجمع معلومات تتعلق بالأنشطة "النووية والملاحية والدفاعية والبيولوجية-التكنولوجية".
وكانت تسعى ايضا الى الحصول على "معلومات مفصلة عن انابيب النفط وانابيب الغاز والشبكات الكهربائية والاتصالات ، وكذلك المطارات والمواصلات والمصارف الايرانية".
ومنذ ثورة 1979، تتهم طهران الولايات المتحدة باستمرار بالقيام بأنشطة تجسس في ايران وبدعم مجموعات مسلحة معادية للجمهورية الاسلامية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق