الثلاثاء، 13 سبتمبر، 2011

هرمون تستوستيرون ينخفض لدى الرجال بعد الإنجاب

واشنطن: أكدت دراسة أمريكية أن نسبة هرمون "تستوستيرون" تنخفض في الدم لدى الرجال عقب إنجابهم مقارنة بها قبل الإنجاب.

وحسب الدراسة الأمريكية التي استغرقت عدة سنوات وأجريت في الفلبين وتنشر اليوم في مجلة بروسيدنجز التابعة للأكاديمية الأمريكية للعلوم فإن الأبوة ربما خفضت منسوب هذا الهرمون في الدم وأنه كلما اهتم الآباء برعاية أبنائهم كلما انخفض هذا الهورمون الرجولي لديهم.

وشملت الدراسة التي أجراها باحثون تحت إشراف كريستوفر كوزاوا من جامعة ايفانستون بولاية إلينوي الأمريكية أكثر من 600 شاب.

وأظهرت دراسات سابقة أن نسبة هذا الهرمون منخفضة في الدم لدى الآباء عنه لدى الرجال الذين يعيشون بدون شريك حياة، غير أن كوزاوا أشار إلى أن هذه الدراسات لم تبين ما إذا كانت الأبوة تكبح هذا الهورمون أم أن احتمال إنجاب الرجال ذوي النسبة الأقل من هرمون "تستوستيرون" أكبر منه لدى الرجال الآخرين، طبقاً لما ورد بـ"وكالة الأنباء الألمانية".

أما هذه الدراسة فأكدت أنه كلما ارتفعت نسبة هذا الهورمون لدى الرجال في بداية الدراسة كلما ازداد احتمال أن يصبحوا آباء فيما بعد مما يدل حسب الباحين على أن هذا الهرمون الذكري يلعب فعلاً دوراً في البحث الناجح عن شريكة حياة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق