الأربعاء، 18 مايو، 2011

طالبان باكستان تشن هجوماً على مركز شرطة في بيشاور ومقتل اثنين

 
قتل شرطيان وجرح خمسة آخرون صباح الأربعاء 18-5-2011، في هجوم شنته حركة طالبان المتحالفة مع تنظيم القاعدة على مركز للشرطة في بيشاور شمال غرب باكستان الذي يشهد موجة اعتداءات دموية.
وقالت الشرطة الباكستانية إنها صدت هجوما لحركة طالبان على مركز أمني في منطقة سرباند في بيشاور عند منتصف ليل الثلاثاء الأربعاء، ولكن قبل الفجر، شنت مجموعة أخرى من حوالى 70 عنصرا من حركة طالبان مسلحين ببنادق وقاذفات صواريخ هجوما جديدا مما أدى إلى سقوط الضحايا.

وكانت حركة طالبان الباكستانية المتحالفة مع تنظيم القاعدة قد توعدت بالانتقام لمقتل أسامة بن لادن الذي قضى في الثاني من مايو/أيار في شمال البلاد على يد كوماندوز أمريكي.


وقتل حوالى أربعة آلاف شخص في كل باكستان خلال أربعة أعوام تقريبا في 480 هجوما معظمها كان انتحاريا عندما أعلنت حركة طالبان منذ صيف العام 2007 وبعد اتفاق مع بن لادن شخصيا، الجهاد على إسلام أباد بسبب دعمها لواشنطن في "حربها ضد الإرهاب" منذ نهاية العام 2001.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق