الاثنين، 10 أكتوبر، 2011

التحقيق مع 25 متهماً امام النيابة العسكرية في احداث ماسبيرو

أحداث ماسبيرو - "ارشيفية"

بدأت النيابة العسكرية اليوم الاثنين تحقيقات موسعة مع 25 متهماً في أحداث المصادمات والعنف التي شهدتها منطقة "ماسبيرو" بالأمس أمام مبنى اتحاد الإذاعة والتلفزيون التي جرت مساء أمس ، والتي خلفت 24 قتيلا بينهم 3 من عناصر القوات المسلحة بخلاف إصابة 272 جريحا من أفراد الشرطة العسكرية والمدنية ومواطنين مدنيين.

فيما اشار مصدر مسئول إلى إن مباشرة القضاء العسكري للتحقيقات مع المتهمين المدنيين في تلك الأحداث يعد اختصاصا أصيلا للقضاء العسكري في ضوء ما شهدته الأحداث من تعديات على القوات المسلحة وعناصرها المتواجدة بمنطقة ماسبيرو.

وذكر نفس المصدر أن المتهمين المقبوض عليهم شاركوا في أعمال تخريب وإعتداءات على أفراد من القوات المسلحة وإحراق ممتلكات تخص الجيش المصري.

وكانت النيابة العامة قد أجرت معاينة صباح اليوم لموقع الاشتباكات للوقوف على حجم التلفيات والخسائر التي وقعت بالمنطقة ، وتبين من المعاينة وقوع تلفيات وحرائق بعدد من المباني والسيارات الحكومية وسيارات ومدرعات الجيش والسيارات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق