الاثنين، 24 أكتوبر، 2011

الاجتماع الأول لأمناء دائرة معارف العالم الإسلامي بالقاهرة

إجتماع مجلس امناء موسوعة العالم الاسلامي
القاهرة : استضاف د. رشيد الحمد – السفير الكويتي بالقاهرة- أمس الاجتماع الأول لمجلس أمناء الموسوعة الإسلامية الذي عقد بالقاهرة، وحضره عدد من كبار العلماء والأساتذة في العديد من التخصصات .

من بينهم المستشار طارق البشري، ود. محمد عمارة "المفكر الإسلامي"، ود. حسن شافعي "مستشار شيخ الأزهر"، ود. عبد الحميد مدكور "عضو مجمع اللغة العربية"، ود. محمد كمال إمام "أستاذ الشريعة الإسلامية"، ود. سيف الدين عبد الفتاح "أستاذ العلوم السياسية".

 وفي كلمته أكد  السفير الكويتي د. رشيد الحمد على عظمة وضخامة هذا العمل الذي يستوجب تقديم أسمى آيات الشكر للقائمين عليه، وللمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة.

التي تقوم بأدوار كبيرة لجمع المسلمين والبحث عن نقط التوافق والتقارب والتعريف بمدى الرقي الفكري والتقدم الحضاري والثقافي الذي يكفله الإسلام للبشرية والعالم أجمع.

ومثل هذه الموسوعة ستكون مرجعًا شاملا للمسلمين ولغير المسلمين،وستساعد على  نقل الصورة الحقيقية للإسلام  وثقافاته وخلفياته لكافة البشر أينما كانوا خاصة وأنه من المتوقع ترجمتها لأكثر من لغة بما يفي بهذا الغرض.

 وقال د. سليمان دريع العازمي – المشرف على مشروع الموسوعة- أن المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو" قد رأت أن هناك أهمية كبرى لإنشاء موسوعة تعرف بثقافة الأمة، ومعتقداتها، ومرجعياتها المشتركة، ومذاهبها الفرعية، ومعالمها، وشعوبها، وأقطارها، ومدنها المشهورة.

وقررت العمل على نشر موسوعة إسلامية تحقق هذه الأهداف، وتعبر عن المنظور الإسلامي للقضايا الفكرية والاجتماعية والثقافية التي تمس الحياة الإنسانية قديمًا وحديثًا وتتصل بقيمها وآدابها.

وتبشر بمستقبل أفضل تكون معرفة الحقيقة فيه مفتاحًا للتعارف الايجابي الذي يزيل سوء الفهم والتفاهم بين البشر، ويؤسس دعائم الثقة المتبادلة بينهم. 

يذكر ان الموسوعة تتم برعاية المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة، وبدعم من أوقاف الكويت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق