الثلاثاء، 22 مارس، 2011

تل ابيب: نائب ليبرمان يهدد قادة "حماس" بالقتل

 نائب ليبرمان يهدد قادة "حماس" بالقتل

داني ايالون


تل ابيب: هدد داني ايالون نائب وزير الخارجية الإسرائيلي الاثنين قادة حماس بالقتل بعد إطلاق عشرات الصواريخ من قطاع غزة على جنوب إسرائيل.
وصرح ايالون للاذاعة الإسرائيلية العامة "إذا قررت حركة حماس تصعيد الوضع فسنضع حدا لذلك ، لدينا عدة مستويات للتحرك قبل إرسال قوات برية إلى قطاع غزة بما في ذلك تهديدات مباشرة ضد قادة حماس".
ووجه ايالون، العضو في حزب إسرائيل بيتنا المتشدد الذي يتزعمه وزير الخارجية افيجدور ليبرمان، تحذيره في حين لا يزال الوضع شديد التوتر عند الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الاسلامية.
ويذكر ان صاروخ أطلق من غزة انفجر امس الأحد في مدينة عسقلان من دون وقوع ضحايا أو اضرار،ووقع الهجوم غداة اطلاق كتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحماس حوالى خمسين قذيفة على إسرائيل بعد استشهاد اثنين من ناشطيها في الأيام الماضية.
وتسبب اطلاق القذائف غير المسبوقة في كميتها منذ عملية "الرصاص المصبوب" على قطاع غزة في كانون الاول/ ديسمبر 208 وكانون الثاني/ يناير 2009، في اصابة إسرائيليين اثنين بجروح طفيفة واضرار محدودة.
وفي المقابل رد جيش الاحتلال الإسرائيلي وهو ما أدى إلى سقوط خمسة جرحى فلسطينيين وانقطاع التيار الكهربائي.
ومن جانبه جذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في بيان من أن قوات الاحتلال ستتخذ "كل الإجراءات الضرورية" لحماية مواطنيها.
ويأتي التصعيد العسكري بين حماس وإسرائيل في وقت تسعى فيه حماس والسلطة الفلسطينية التي يتزعمها محمود عباس إلى إجراء مصالحة بعد التظاهرات التي طالبت بانهاء الانقسامات الفلسطينية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق