الجمعة، 25 مارس، 2011

الإمارات :الإمارات تشارك بـ12 مقاتلة في العملية العسكرية بليبيا

  
طائرة حربية من طراز اف16
دبي: أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة عن مشاركتها في تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي الخاص بفرض حظي جوي على ليبيا, وبذلك تصبح ثاني دولة عربية بعد قطر تشارك في العمليات العسكرية الجارية ضد قوات العقيد معمر القذافي.
وفي وقت متأخر من مساء الخميس, أعلن وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد, عن مشاركة ست مقاتلات من طراز "إف- 16"، وعدد مماثل من طائرات "ميراج"، في تنفيذ القرار الدولي رقم 1973،
مشيراً إلى أن الطائرات الإماراتية ستنضم إلى قوات التحالف الدولي الذي يراقب الأجواء الليبية "في غضون الأيام القليلة القادمة"، وفق ما نقلت وكالة "وام" الرسمية للأنباء.
وقال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في ساعة مبكرة من يوم الجمعة إن الإمارات العربية المتحدة وافقت على إرسال 12 طائرة لتنضم إلى الائتلاف الدولي الذي يطبق منطقة حظر الطيران فوق ليبيا.
وقال لمؤتمر صحفي بعد اليوم الأول من اجتماع قمة للاتحاد الأوروبي, "تحدثت الساعة العاشرة والنصف مساء (2100 بتوقيت جرينتش) مع ولي عهد الإمارات الذي أبلغني أن بلاده قررت المساهمة باثنتي عشرة طائرة في الائتلاف.
وفي وقت سابق يوم الأربعاء، قال رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، إن الكويت والأردن وافقتا على تقديم "الدعم اللوجستي"، كمساهمة في الجهود الدولية من أجل تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي بفرض منطقة حظر جوي فوق ليبيا، غير أنه لم يقدم أي تفاصيل حول طبيعة هذا الدعم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق