الثلاثاء، 26 أبريل، 2011

الجيش المصري يحبط محاولة تهريب أسلحة وذهب إلى ليبيا

بالصور.. الجيش يحبط محاولة تهريب أسلحة وذهب إلى ليبيا


القوات المسلحة تواصل عملها الدؤوب في القبض على الخارجين عن القانون داخل جمهورية مصر العربية ، وتحافظ بكل جدارة على حدود البلاد ، وفي إطار هذا الجد الكبير .
تمكنت المنطقة الغربية العسكرية، أثناء قيامها بتأمين الحدود الغربية، ومنفذ السلوم وبالتعاون مع الشرطة المدنية من إحباط محاولات 15 فرداً يحاولون تهريب أسلحة ومخدرات عبر الحدود حيث تم ضبط سبعة أشخاص من بينهم 6 ليبيون ومصرى أثناء قيامهم بتهريب عدد من الأسلحة النارية والبيضاء، بالإضافة إلى ضبط أربعة من المهربين (من بينهم 3 ليبيون ومصرى) وبحوزتهم كمية كبيرة من الذخيرة الحية، قاموا بإخفائها فى تنكات وحول أجسامهم، كما تم ضبط اثنين من المهربين المصريين وبحوزتهما كميات من المخدر الحشيش والعملات، بالإضافة إلى ضبط اثنين مهربين أحدهما مصرى والآخر ليبى حاولا القيام بتهريب كمية من المشغولات الذهبية للأراضى المصرية، وتم إحالة جميع المتهمين إلى نيابة مطروح العسكرية وجارى محاكمتهم.

وفى نفس السياق وفى إطار جهود القوات المسلحة لتحقيق الأمن الداخلى للبلاد والحفاظ على المجتمع وتأمينه، تمكنت التحريات العسكرية بإدارة الشرطة العسكرية، بالتعاون مع الشرطة المدنية من ضبط ورشة لتصنيع الأسلحة النارية (تصنيع محلى)، والأسلحة البيضاء، وذلك لبيعها للخارجين عن القانون، حيث تم ضبط الورشة بأحد محال إصلاح الغسالات بشارع حسونة بعين شمس الغربية بالمطرية وتم القبض على القائمين على إدارة الورشة وهما إسلام محمود أمين محمد، وعبد الله محمود أمين محمد، لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالهما..








 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق