الجمعة، 29 أبريل، 2011

ليبيا : الطائرات الإيطالية تنفذ أولى مهامها بليبيا

 قالت وكالة برينسا لاتينا إن طائرتين إيطاليتين من طراز "تورنيدو" شاركتا للمرة الأولى فى غارة جوية فى العملية العسكرية لحلف الناتو ضد ليبيا.
ووفقا لوزارة الدفاع الإيطالية فقد انطلقت الطائرتان من ترابانى فى صقلية لضرب أهداف محددة، مشيرةً إلى أن تبدل موقف إيطاليا جاء بعد أن أصبح الوضع فى مصراته خطيرا.
ومن ناحية أخرى، أثار هذا الهجوم غضب رابطة الشمال، الحليف لرئيس الحكومة الإيطالية سيلفيو برلسكونى، حيث قال رئيس الرابطة يومبرتو بوسى، إن الرابطة لا تريد بالتأكيد إسقاط الحكومة من أجل ليبيا، ولكننا نأمل فى أن يكون هناك حل لهذه الأزمة"، مضيفا أنه "من الأفضل أن نكون خارج هذه الأمور أو نرسل قوات برية".
وأكد بوسى، أنه "لا يمكن أن نجنى شيئا باستخدام الطائرات المقاتلة، حيث أن الزعيم الليبى معمر القذافى لديه الكثير من الأسلحة المخبأة فى الصحراء، بالإضافة إلى أنه يمتلك الكثير من الأموال كى يدفع للجنود".
وانتقد روبرتو كالديرولي، وهو أحد قادة هذه الرابطة، هذا الهجوم قائلا: "إننا نسير من سيئ إلى أسوأ".
أما وزير الداخلية الإيطالى روبرتو مارونى فأكد أنه تفاجأ بقرار برلسكونى، واصفا هذا القرار بأنه "خطأ ستكون نتائجه إرسال القذافى موجة من المهاجرين الذين يفرون من الحرب فى ليبيا، وأعرب عن أسفه لاتخاذ برلسكونى مثل هذا القرار "بدون استشارة أحد وبطريقة مفاجئة".
ويذكر أن وزير الدفاع الإيطالى إينياسيو لاروسا أعلن الأربعاء الماضى، أن إيطاليا ستنشر 8 طائرات مقاتلة، لشن غارات على أهداف يحددها حلف الناتو فى ليبيا، هذا بالإضافة إلى 4 طائرات أخرى غير مسلحة، مؤكدا ما أعلنه لاثنين من أن روما وافقت على إرسال طائراتها لشن "غارات على أهداف عسكرية يتم تحديدها على الأراضى الليبية".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق