الثلاثاء، 22 مارس، 2011

تركيا : رئيس الوزراء التركي: نسعى لإلغاء التأشيرات بين السعودية وتركيا

 رئيس الوزراء التركي: نسعى لإلغاء التأشيرات بين السعودية وتركيا
  
رجب طيب أردوجان
الرياض: أعلن رجب طيب أردوجان رئيس الوزراء التركي أن هناك أكثر من 200 شركة سعودية تعمل حالياً في تركيا وتساهم في توثيق أواصر التعاون بين البلدين.
وقدر حجم التبادل التجاري بين البلدين الموجود حالياً والذي لا يتجاوز "5" مليارات دولار، مبدياً عدم رضاه بقوله: "هذا لا يرقى إلى طموحات البلدين".
وأشارت جريدة "الرياض" السعودية إلى أن ذلك جاء خلال الجلسة العلمية الثانية لمنتدى جدة الاقتصادي الحادي عشر الاحد، بعنوان "القائد العالمي" التي أدارتها ميشال حسين مقدمة البرامج في "بي بي سي"، وبدأت بكلمة لوزير التجارة والصناعة عبد الله بن أحمد زينل قدم خلالها رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوجان، مشيراً إلى أنه أحد اللاعبين المهمين في المنطقة والذي قضى "10" سنوات في بداية حياته لاعب كرة قدم، مما قد يشجعنا إلى طلبه محترفا في أحد الأندية السعودية "قالها ضاحكاً".
وأوضح أردوجان أنه انتشل بعبقريته بلدية اسطنبول حيث شهد له خصومه قبل أعدائه بنزاهته، وأكد أن مواقفه أدهشت العالم أجمع والتي وصفت أحياناً بالجريئة ومرات أخرى بالبطولة، ويفاجأ الجميع بمواقف مشرفة، وتعود الذكرى للدرس الذي ألقاه في منتدى دافوس لرئيس الوزراء الاسرائيلي بيريز، والتهديد التركي لاسرائيل وقطع العلاقات معها لمدة "3" أيام عندما سالت دماء الشهداء الأبرياء في اسطول الحرية.
هذا وكان أردوجان بدأ كلمته بتحية الإسلام "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته" وعبر عن سعادته الكبيرة بتواجده في السعودية خلال منتدى جدة الاقتصادي الذي اعتبره منصة مهمة وعالمية لتناول قضايا ومسائل اقتصادية مهمة.
وقال أردوجان: "أهنئ السعوديين على تنظيم هذا المنتدى الناجح وعلى حسن الضيافة والحفاوة، ورفض أن يصفنا أحد بالعثمانيين الجدد لأنه تحتهم نوايا خفية".
وأضاف أردوجان: "إذا ألقينا نظرة على منطقتنا سنجد أن المنتدى يكتسب أهمية كبرى حيث نأمل أن تساهم أفكاره في حل المشاكل الاقتصادية في منطقتنا وخصوصا في السعودية وتركيا اللتين تساهمان في السلام العالمي، حيث أن لدينا في تركيا والسعودية مواقف مشتركة كدولتين كبيرتين في المنطقة وتعاملنا يعتبر نموذجاً لسائر البلدان، ونأمل أن نرتقي بالعلاقات لأفضل المستويات ونوسع إطار تعاملنا، ونحن مستعدون لذلك".
وأضاف أردوجان: "ألغينا تأشيرات الدخول مع سوريا ولبنان والأردن ونجري مباحثات مع السعودية وإن شاء الله سنقوم بإلغاء التأشيرات بيننا، ونؤمن بأننا سنزيل جميع الحواجز الموجودة بيننا، وعلينا أن نعترف أن القرن العشرين شهد تغيرات كثيرة والقرن الحالي هو قرن التغييرات الكبيرة، وعلينا أن نقود هذا التغير ونكون رواده ونضع المسار الصحيح أمام الشعب".
وعاد رئيس الوزراء التركي للتأكيد على أن بلاده أحرزت تقدماً كبيراً في مختلف الميادين ثقافياً واقتصادياً واجتماعياً خلال السنوات الماضية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق