الاثنين، 18 أبريل، 2011

الحكم على وزير الآثار المصري بالسجن عام


 
 قضت محكمة جنح العجوزة برئاسة المستشار عبدالحكيم عبدالحفيظ بحبس الدكتور زاهي حواس وزير الآثار الحالي سنة مع الشغل, وعزله من وظيفته وكفالة 500 جنيه, وألزمته بدفع تعويض قدره 10001 جنيه على سبيل التعويض المدني المؤقت. وذلك لامتناعه عن تنفيذ حكم صادر لصالح أحد المواطنين من محكمة القضاء الإداري
كان المدعي قد أقام الدعوى وقال فيها إن حواس بصفته رئيس المجلس الأعلى للآثار - قبل تحويله إلى وزارة الآثار وتوليه منصب الوزير - امتنع عن تنفيذ حكم صدر لصالحه من محكمة القضاء الإداري بالقاهرة يفيد بأحقيته في ملكية قطعة أرض متنازع عليها مع الهيئة. واتهم الوزير برفض تنفيذ الحكم, وقضت المحكمة بحكمها المتقدم
يذكر ان حواس كان من المقربين الى عائلة الرئيس المصرى المخلوع حسنى مبارك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق