السبت، 20 أغسطس، 2011

إيران تحكم على أمريكيّيْن بالسجن 8 سنوات بتهمة التجسس

 المعتقلان الأمريكيان في إيران
قالت مصادر مطلعة في القضاء الإيراني، اليوم السبت، أن حكماً بالسجن ثماني سنوات صدر بحق الأمريكيّين المحتجزين منذ عامين في إيران بتهمة التجسس ودخول البلاد بشكل غير قانوني.

وقال موقع التلفزيون الحكومي الإيراني على الإنترنت نقلاً عن "مصدر مطلع بالقضاء" إن حكماً صدر بسجن شين باور وجوش فاتال (29 عاماً) بالسجن 3 سنوات بتهمة دخول الأراضي الإيرانية بشكل غير مشروع، و5 سنوات بتهمة "التجسس لحساب وكالة أمريكية".


وأضاف التقرير أن "قضية ساره شورد التي أخلي سبيلها بكفالة مازالت قائمة".


ومن جانبه صرّح محامي الامريكيين، مسعود شافعي، لفرانس برس أنه لم يبلغ بأي حكم منذ اختتام المحاكمة في الحادي والثلاثين من تموز/يوليو.


يُذكر أن الأمريكيين باور وفاتال يصران منذ البداية على أنهما دخلا الأراضي الإيرانية دون دراية منهما أثناء تجولهما في رحلة بين الجبال بكردستان شمال العراق والتي لا تفصلها عن إيران حدود واضحة.


وقد دفع المتهمان ببراءتهما من الاتهامات بالتجسس التي وجهت إليهما.


وكانت شورد برفقة باور وفاتال، غير أنها الآن تحاكم غيابياً بعد عودتها الى الولايات المتحدة إثر إفراج السلطات الإيرانية عنها لأسباب إنسانية وطبية في ايلول/سبتمبر بعد أن دفعت كفالة تناهز نصف مليون دولار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق