الاثنين، 22 أغسطس، 2011

الجيش السوري يُعيد اقتحام مدينة البوكمال ويشن حملة اعتقالات واسعة

الجيش السوري يُعيد اقتحام مدينة البوكمال ويشن حملة اعتقالات واسعة
أعاد الجيش السوري، اليوم الاثنين، اقتحام مدينة البوكمال وقام بشنّ حملة اعتقالات واسعة، حسب ما أفاد شهود عيان لـ"العربية".

كما ذكر شاهد عيان آخر أن دبابات تحاصر مدينة الميادين جنوب دير الزور تمهيداً لاقتحامها.


وفي الوقت نفسه، عبّر بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة في مؤتمر صحافي عن انزعاجه لعدم وفاء الأسد بوعده وقف عمليات الشرطة والجيش، حيث قال مون "استمر الأسد بالعمليات العسكرية رغم تأكيده لي سابقا أنه سيوقفها".


ومن جانب آخر، قالت المفوضة السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، نافي بيلاي، إن أكثر من 2200 شخص قتلوا في الحملة السورية على المحتجين المناهضين للحكومة منذ منتصف مارس/آذار.


وكان الإحصاء السابق للأمم المتحدة يتراوح بين 1900 و2000 قتيل.


وقالت بيلاي لمجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية الذي يعقد جلسة عاجلة بشأن الوضع في سوريا حتى اليوم قتل أكثر من 2200 شخص منذ بدء الاحتجاجات الحاشدة في منتصف مارس مع ورود أنباء عن مقتل أكثر من 350 شخصاً منذ بداية رمضان.


أو يواصل الجيش وقوات الأمن استخدام القوة المفرطة بما في ذلك المدفعية الثقيلة لإخماد المظاهرات السلمية واستعادة السيطرة على سكان المدن المختلفة.
وعلى صعيد آخر، أعلن المحامي خليل معتوق لوكالة فرانس برس أن السلطات السورية أفرجت اليوم عن الناشط السوري عبدالكريم الريحاوي رئيس الرابطة السورية لحقوق الإنسان الذي كان قد اعتقل في 11/آب أغسطس، واستناداً إلى معتوق تم الإفراج عن ريحاوي دون أن يتم إحالته إلى القضاء.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق