الخميس، 11 أغسطس، 2011

كتاب القاعدة النورانية في حفظ القران الكريم pdf نسخة مصورة ،مع ملفات صوتية وشرح مبسط لها


ها هو كتاب القاعدة النورانية بصيغة  pdf
http://www.4shared.com/get/83690053/8cc0a7ce/__pdf.html

ها هي الملفات الصوتية
http://www.4shared.com/get/83687258/b821bb21/___online.html


هذا هو شرح إحدى الأخوات للقاعدة

مقدمة تعريفية للقاعدة النورانية الفتحية:
يعتبر هذا العلم من العلوم الجليلة المتعلقة بعلوم القران الكريم وذلك انه يتم فيه دراسة اصغر وحدة في الكلمة وهي الحرف وهذه الحروف هي التي يتكون منها ألفاظ وكلمات القران الكريم

هذه القاعدة بدأت منذ زمن طويل وكانت منتشرة في بلاد الأعاجم كالهند وباكستان يتم من خلالها تعليم الأطفال القراءة منذ عمر صغير من الرابعة وحتى السادسة حيث يتم المتعلم دراسته خلال سنتين تقريبا وهو متقن لقراءة سور القران الكريم بإتقان تام مع أحكام التجويد والمخارج الصحيحة وتتأسس لدية مهارة القراءة بقواعد ثابتة وتتكون لدية ثروة لغوية متميزة ؟

ألف هذه القاعدة الشيخ نور محمد حقاني رحمه الله نذر نفسه لتعليم علوم القران منذ أن أتم تعليمه وقد كان متخصص في الحديث وعلومه ولد عام 1272م وتوفي عام 1343م

ثم وضع الشيخ فتح محمد المدني رحمه الله بعض القواعد الخاصة لدراستها وتدريسها وبعض الترتيبات والتعديلات في المتن لزيادة الضبط والإتقان مما أدى إلى زيادة الإقبال عليها في المدرس الإسلامية وعند القراء وحلقات القران
وقد انتشرت هذه القاعدة في الفترة الأخيرة في معظم البلدان الإسلامية وخاصة في المملكة العربية السعودية

س- يتبادر إلى الذهن سؤال هل يجوز قراءة القران بهذه الطريقة؟
ج- هذه طريقة التحقيق في القراءة وإعطاء كل حرف حقها وذلك للتعليم وهو جائز

س- ما فائدة تعلم القاعدة النورانية للكبار الذين يعرفون القراءة والكتابة ؟
ج- تقوم بتعديل وتقويم مخارج الحروف وأحكام التجويد وعند التجربة تلاحظ كل أخت أنها تحتاج للتقويم في بعض الأحرف

بالإضافة إلى أنها تتعلم طريقة لتعليم غيرها – ولا بد من احتساب الأجر لان هذا العلم من علوم القران الذي فيه من الأجر الكثير بإذن الله

طريقة تدريس النورانية:
1. يتم تدريس النورانية للكبار ممن يعلمون القراءة لتأهيلهم ليكونوا معلمين للقاعدة وطريقة تعليمهم أيسر وأسهل من الأفضل أن تكون لهم خلفية في التجويد لا تقل عن مستويان
2. تعليم الأطفال والمبتدئين والأعاجم ممن لا يجيدون القراءة بالعربية ولهم طريقة في التدريس تتلخص

فيما يلي:

الدرس الأول (الحروف الهجائية المفردة)
هذا الدرس مهم جدا وهو أساس القاعدة النورانية ولابد لنا من أن نحفظ كل درس باسمة أي موضوعه وقد يأخذ تدريس هذا الدرس للمبتدئين 4 أشهر أو أكثر حسب استيعاب الطالب فلابد من تعليم المتعلم قراءة الدرس كما يقرئها الشيخ تماما حرفا حرفا ولا ننتقل للحرف التالي حتى يتقن الحرف الأول ويكون التعليم بأسلوب التهجي حرفا حرفا بعد تعلم الحروف المفردة طبعا – ومن المهم جدا كثرة سماع الشريط لأنه يركز الحرف بطريقة صحيحة في العقل – ولا يشترط تعليم المتعلم أحكام التجويد كما تدرس للكبار بل بالتلقي فعند كل حكم تجويد نقوم بالشرح المبسط وطريقة النطق الصحيحة فيحفظها كما تعلمها بالتلقي

مراحل تعليم القاعدة

الدرس الأول:
1. قراءة الحروف على طبيعتها وأمامه الكتاب فيتعرف على شكل الحروف وهجائها ويكون التعليم بالتلقي ( نقول له قلقل هذا الحرف ورقق هذا الحرف وذلك بقراءتها له بالطريقة المطلوبة وهو يقرأ خلفك وكذلك في كل أحكام التجويد ومع كثرة سماع الشريط يتعلم النطق الصحيح للحرف
2. تفخيم المفخم وترقيق المرقق-- يتعلم المتعلم الحروف حرفا حرفا ولا ينتقل لحرف حتى يتقن الذي قبله تماما
3. تحفيظ الحرف للمتعلم بالترتيب الهجائي وكذلك بدون هجاء -- وهذا يزيد في تركيزه على الحرف وحفظه وهذا جدا مهم
4. نسال المتعلم أسئلة من وسط الدرس وليس بالترتيب ونفاجئه ولا نعطيه فرصة للتفكير في الحرف السابق يعني نسأله عن حرف الألف ثم الفاء ثم الكاف وهكذا دون ترتيب الأحرف المعتاد فنشير للحرف ونسأله لنتأكد انه حفظها جيدا دون الترتيب – لان المتعلم يحفظ جيدا بالترتيب فنحاول إخراجه من ذلك
5. تعليمة التفريق بين الأحرف المتشابهة والمختلفة في النقاط (ح-ج-خ)فنبين له الفرق كما يقراها الشيخ في الشريط فنقول حاء خالية -- خاء فوقها نقطة وهكذا
6. التفريق بين الأحرف المتشابهة (ت-ق)(س-ش) فنقول له ما الفرق بينهما هذه لها رأس والأخرى ليس لها رأس والفرق في النقاط ونحاول التفريق بينها بأسلوب مميز سهل للطفل ونركز على مخارجها وتفخيمها وترقيقها
7. نعود للسؤال من وسط الدرس بالنقاط وبدون تغيير النقاط – فنقول (ف) ما هذا الحرف ثم (ق) ما هذا الحرف ونسأله الفرق بينهما

ملاحظات:
1. نحفظ بطريقة قراءة الشيخ تماما
2. الإيقاع مهم في قراءة الدرس فكل درس له إيقاع مميز وهذا يساعد في تركيز الدرس والحروف
3. هناك امتحان للسرعة يجرى للطالب وذلك بسؤاله عدة اسأله سريعة لمعرفة مدى إجادته للدروس فنسأله اقل شيء 15 حرف حتى يتعلم الهجاء السريع للأحرف
4. نقوم بتطبيقات عملية لهجاء الأحرف التي حفظها باستمرار (في الأحرف) ثم (الكلمات) (ثم الآيات) (ثم السور(
5. لابد أن نرعى في الدرس الأول أن (ا) هو ألف و(أ-ؤ-ئ-ء) هذه همزة وليست ألف ونراعي كسر الألف حال نطقها ولا نزيد زمن الكسر حتى لا تنقلب ياء – ونراعي عند قراءة الـ (با تا ثا حا ....)كل ما ختم بألف مدية إخراجها من مخرجها من الجوف وعدم إمالتها والإمالة هي خروج الحرف ما بين الألف والياء وكذلك نتجنب الغنة وهو خروج صوت الحرف من الخيشوم لان صوت الغنة لا يكون إلا مع حرفي الميم والنون فهو مركب في جسم الحرف فيكون الفك مستقيم وليس في وضع الضحك والهواء يتصاعد لأعلى ونلاحظ أيضا حال النطق حرف الجيم أن لا يخرج معها هواء وإخراجها من وسط اللسان ولا تكون حال خروجها كصوت g من طرف اللسان
6. مراعاة مد الحروف حال وجود حرف مد بعدها حركتين فقط فلا نزيد زمنها عن ذلك – ونركز على مخرج حرف (ه) الهاء لان مخرجة صعب قليلا ويحتاج لجهد مضاعف عند البعض

**مسمى الحرف وهجاء الحرف:

** الفرق بين مسمى الحرف وهجاء الحرف **

هو إذا كان الحرف دون تشكيل، صار من اللازم أن أعرف مسماه وإذا كان مشكل صار من اللازم اعرف هجاءه مثل : حرف ب اسمه با وإذا كان متحرك بُ اسمه بو

مثال: خَلَقَ أقرأها خلق ولو بدون تشكل اقرأها : خا - لام - قاف ...وهكذا.
لذلك عندما نرى الحروف المقطعة في المصحف نقرأها بمسماها وليس بهجائها مثال : الم : ألف لام ميم ...وهكذا .

- ** مقتطفات من الدرس الأول من دروس القاعدة النورانية "حروف الهجاء المفردة"وإليكم بعض الفوائد المذكورة على هذا الدرس:
1. فائدة معرفة إن الحرف عندما يكون بدون تشكيل (أي بدون حركة) لازم اعرف مسماه وليس هجائه مثلا: الم (في البقرة) اقرأها ألف- لام -ميم .وألْمْ )في الفيل) اقرأها بهجائها الم موصولة .مثال آخر: كلمة (خَلَقَ) اقرأها خلق موصولة ببعض .وكهيعص اقرأها مقطعة حرف حرف بمسماها وليس بهجائها هكذا: كاف -ها- يا- عين- صاد.
2. فائدة معرفة مخرج الحرف وصفته كالتفخيم والترقيق وغيره مثلا:
‌أ- نعرف في حرف البا: انه با وليس باء بدون همز وهذا في كل الحروف التي هجائها على حرفين ثانيها حرف مد مثل : با - تا - ثا - حا - خا - فا- ها - طا -ظا - را - زا - يا.
‌ب- معرفة إن حرف البا فيه مد طبيعي محتاج افتح الفك عند النطق به ليخرج المد من الجوف بصورة نقية .
‌ج- معرفة عيب في نطق البا وهو إدخال الخيشوم بمعنى انه إذا لم يتم فتح الفك عند النطق بالبا يصاحبه غنة وذلك لقرب فتحة الخيشوم من أقصى اللسان قرب الجوف، فعدم فتح الفك جيدا يصدر بعض الصوت إلى الخيشوم وهذا عيب في قراءة المد المفتوح ....وعيب النطق بالحرف المضموم عدم ضم الشفتين وعيب النطق بالمكسور عدم خفض الفك . أى لازم من يحقق الحركة

*الألف المدية وهي الساكنة المفتوح ما قبلها:
وتكتب (ا) مخرجها من الجوف وهي الألف المدية ومخرجها مقدر وليس محقق. نحاول تجنب الغنة حال النطق بها وكذلك عدم الإمالة ( ونعني بالإمالة النطق بالحرف ما بين الألف والياء(
والألف تابعة لما قبلها ترقيقا وتفخيما. وعند نطق الألف نكسر اللام حال طقها ولا نزيد زمن الكسر حتى لا تنقلب ياء. وهي من الحروف التي تحتاج للعناية حتى تخرج من مخرجها الصحيح فإذا لم أحقق مخرج الألف يخرج مائعا لأنه حرف شديد وجهور ومستفل. فلا بد إن افتح الفك حال النطق بها حتى نتلافى هذه العيوب. مخارج الحروف

*الهمزة:
مخرجها من أقصى الحلق وتكتب بعدة طرق (ء وتقرا همزة – أ وتقرأ همزة ألف، ؤ وتقرأ همزة واو، ئ وتقرأ همزة يا (

*حرف البا:
لا ننطقها باء بل: با نمدها بمقدار حركتين ومخرها من الشفة بانطباقهما ولكن وجود حرف المد بعدها يحتاج لفتح الفك لتحقيق مخرج المد ونخلص الحرف من الغنة والإمالة.

* حرف التا والثا:
التا مخرجها من طرف اللسان مع أصل الثنايا العليا وفيها الهمس خاصة حال كونها ساكنة. ونفس الملاحظات حال وجود حرف المد بعدها -- والثا مخرجها من طرف اللسان مع أطراف الثنايا العليا، ونفس الملاحظات في حرف التا والبا.

* حرف الجيم واليا والشين:
مخرجها من وسط اللسان مع الحنك الأعلى. الجيم فيه صفة الشدة لا بد من إلصاق وسط اللسان بشكل جيد في الحنك الأعلى. أما حرفي الشين والياء نترك مساحة لخروج الحرف فالشين فيه صفة التفشي والياء حرف رخو لا نلصق اللسان حال النطق بهما بالكامل في الحنك الأعلى.. بالإضافة إلى أن حرف الياء لها مخرجين مخرج وسط اللسان ومخرج من الجوف حال كونها حرف مد أي عندما تكون ساكنة ومكسور ما قبلها.

* حرف الحا:
مخرجها من وسط الحلق. ونراعي نفس ملاحظات حرف البا والتا والثا في حال جاء بعدها حرف مد.

* حرف الخا:
مخرجها من أدنى الحلق. فيها صفة التفخيم والتفخيم سمن يدخل على الحرف فيمتلئ الفم بصداه.. فلا نضم الشفتين حال النطق بها بل نستفل بالفك واللسان يستعلي ليرتد الحرف إلى الداخل.

* حرف الظا:
من طرف اللسان مع الثنايا العليا ونلاحظ عدم إخراج اللسان للخارج بل على حدود الثنايا العليا فقط.. وكان شخص ينظر من النافذة ولا يخرج رأسه.

* حرف العين:
يخرج من وسط الحلق وهي من الحروف البينية ومرققة : وجاء بعدها حرف الياء من وسط اللسان والنون من طرف اللسان مع اللثة العليا وهي من حروف البينية أيضا.

* حرف الغين:
من حروف أدنى الحلق وهي حرف مفخم ونفس الملاحظات التي ذكرت في حرف العين.

* حرف الفاء:
تخرج من الثنايا العليا مع باطن الشفة السفلى نأتي بالمخرج ثم نتباعد لنخرج حرف المد.

* حرف القاف:
من أقصى اللسان مع المنطقة اللينة من الحنك الأعلى.. الحنك اللحمي. وهو حرف مفخم والألف بعدها مفخم لأنها تتبع ما قبلها.

* حرف الكاف:
حرف الكاف يخرج من أقصى اللسان مع الحنك الاعلى في المنطقة القاسية أو ما يسمى بالحنك العظمي: وهو حرف مرقق وفيه رخاوة وجريان صوت ونفس فنفتح الفك حال النطق به.

* حرف اللام:
يخرج اللام من طرف اللسان المستعرض مع اللثة العليا وهو من الحروف البينية.. ونراعي بعد المد فنفتح الفك ثم نعود للشفتين لخروج حرف الميم دون تكلف.

* حرف الميم: ولها مخرجين:
- مخرج صلب من الشفتين بانطباقها دون كز أي دون ضغط.
- مخرج الغنة : و الميم حرف اغن أولها ميم وآخرها ميم وفي وسطها حرف مد فنراعي عدم إخراج حرف المد من الخيشوم فنخرج حرف الميم من الشفتين وننزل بسرعة لخروج حرف المد فنستفل باللسان حتى نتجنب صوت الغنة في المد.

* حرف النون: لها مخرجين:
- مخرج صلب وهو طرف اللسان مع المنطقة العليا المضلعة من اللثة العليا.
- مخرج رخو وهو مخرج الغنة.

* حرف الواو:
تخرج من الشفتين وفيها استدارة للشفتين حال خروجها فتضم ثم نفتح ثم نضم لوجود حرف المد في وسطها.

* حرف الها:
يخرج من أقصى الحلق وهو اضعف الحروف الهجائية فنعتمد على خروجه من الحلق بقوة حتى يظهر ونفتح الفك بعدها لخروج المد الطبيعي.

* حرف اليا:
تخرج من وسط اللسان مع ترك فرجة لخروجها فلا نطبق اللسان أبدا. ونستفل باللسان ونفتح الفم ونخرج حرف المد.

المصدر : أخوات طريق الاسلام

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق